مستشفى تيزنيت مرشح لعلاج وإيواء مرضى فيروس “كورونا”

تم اختيار المستشفى الاقليمي بتزنيت من بين المراكز الاستشفائية التي ستخضع للتأهيل لعلاج مرضى فيروس “كورونا” من أصل 40 مستشفى على الصعيد الوطني وثلاث مستشفيات على صعيد جهة سوس ماسة. وحسب المندوب الاقليمي لوزارة الصحة خلال لقاء تواصلي مع وسائل الاعلام، فإن مستشفى الحسن الأول يتوفر حاليا على وحدتين للعزل الصحي وستة وحدات للإنعاش بالإضافة الى 230 سرير.. وعلى صعيد الموارد البشرية تم تكوين فرقة للتدخل في الحالات المحتملة وفريق طبي للتكفل بالحالات المشبوهة..

و عن الاجراءات المتخذة من طرف مندوبية الصحة، شدد الدكتور خالد متقي، أن مصالح وزارة الصحة نفذت ورشات تحسيسية للتوعية بشأن فيروس “كورونا”، كما أطلقت ورشات تكوينية للمستخدمين في القطاع الصحي حول التعامل مع الحالات المحتمل اصابتها بالفيروس المستجد، مؤكدا أن اقليم تيزنيت لم يسجل أية حالة للإصابة بفيروس “كورونا”، باستثناء حالة محتملة لسائح فرنسي أتبثت التحاليل المخبرية أنها سلبية.. مضيفا أن موقع وزارة الصحة هو المصدر الوحيد لكي يستقي المواطن الأخبار والمعلومات بشأن فيروس “كورونا” المستجد، لأن الوزارة المعنية التزمت بالشفافية والصراحة في تنوير الرأي العام بكل المستجدات على مدار الساعة..

اضف تعليق