الاتحاد الأوروبي يمول 238 جمعية مغربية وسوس ماسة من بين الجهات المستفيدة

تلقت 238 منظمة من المجتمع المدني منذ بداية العام، تمويلات من الاتحاد الأوروبي، في إطار برنامج “مشاركة مواطنة” لدعم المجتمع المدني، في 4 جهات من المغرب، لمشاريع “تعزيز المشاركة المواطنة في مجالات المساواة والشباب والبيئة”.وأوضح بلاغ لبرنامج “مشاركة مواطنة”، أن هذه التمويلات تأتي في إطار تنفيذ  68 مشروع بجهة الشرق و 66 مشروع بسوس-ماسة و57 بطنجة تطوان الحسيمة، و47 مشروعا بجهة الدار البيضاء-سطات. ويتم تنفيذ هذه المشاريع عبر مجالات أولها مجال الشباب، ومجال المساواة بين المرأة والرجل والبيئة.

وبخصوص مجال الشباب، ينفد عبره 116 مشروعا، تتعلق بتعزيز روح المبادرة وإمكانيات توظيف الشباب، والانخراط المدني في تتبع وتقييم السياسات العمومية، وكذا مشاركة الشباب عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وتعبئة الثقافة كوسيلة لتعبير الشباب. وتتوزع هذه المشاريع في الجهات الأربع: جهة الشرق بـ40 مشروعا موزعا على 5 مدن (17 في وجدة، 5 في الناظور، 1 في زغنغن، 6 في بركان، 6 في جرادة و5 في فكيك). وجهة سوس -ماسة بـ33 مشروعا موزعا على 5 مدن (11 في أكادير، 8 في تزنيت، 5 في طاطا، 5 في تارودانت و4 في إنزكان)؛ وجهة الدار البيضاء-سطات بـ22 مشروعا موزعا على 4 مدن (16 في الدار البيضاء، 3 في المحمدية، 2 في سطات، وواحد في الجديدة) ثم جهة طنجة -تطوان -الحسيمة بـ21 مشروعا موزعا على 4 مدن (8 في طنجة، 5 في الحسيمة، 5 في العرائش و3 في تطوان).

أما بخصوص مجال المساواة بين المرأة والرجل، فهناك 72 مشروعا يتعلق بمكافحة العنف ضد الفتيات والنساء، والتمكين الاقتصادي للمرأة، ومكافحة الصور النمطية المبنية على الجنس وإدماج مقاربة النوع في السياسات العمومية المحلية والجهوية والوطنية. وتتوزع هذه المشاريع في الجهات الأربع: جهة سوس -ماسة بـ20 مشروعا موزعا على 5 مدن (6 في أكادير، 5 في تزنيت، 4 في طاطا، 3 في إنزكان و2 في تارودانت)؛ وجهة الشرق بـ20 مشروعا موزعا على 5 مدن (5 في وجدة، 4 في الناظور، 1 في زغنغن، 5 في جرادة، 4 في بركان، ومشروع واحد في فكيك). جهة طنجة -تطوان -الحسيمة بـ19 مشروعا موزعا على 5 مدن (6 في الحسيمة ، 5 في طنجة ، 5 في تطوان ، 2 في العرائش ، وواحد في شفشاون)؛ جهة الدار البيضاء-سطات بـ13 مشروعا موزعا على 5 مدن (9 في الدار البيضاء، 1 في المحمدية، 1 في الجديدة، 1 في سطات و1 في سيدي بنور)؛

وآخر هذه المجالات هو البيئة حيث يتم تنفيذ 42 مشروعا، تتعلق بريادة الأعمال والوظائف الخضراء، وفرز النفايات وإعادة تدويرها، وتعزيز المواطنة البيئية والتوعية بها وكذلك دمج البعد البيئي في السياسات العمومية المحلية والجهوية والوطنية. وتتوزع هذه المشاريع في الجهات الأربع: جهة طنجة -تطوان -الحسيمة بـ17 مشروعا موزعا على 5 مدن (6 في الحسيمة، 4 في طنجة، 3 في تطوان، 2 في العرائش ، و 2 في شفشاون) ؛ جهة سوس -ماسة بـ12 مشروعا موزعا على 4 مدن (6 في طاطا ، 3 في تارودانت ، 2 في تزنيت و 1 في أكادير) ؛ جهة الدار البيضاء-سطات بـ8 مشاريع موزعة على 3 مدن (4 في الدار البيضاء، 3 في المحمدية وواحد في سطات)، وجهة الشرق بـ7 مشاريع موزعة على 3 مدن (3 في وجدة، 3 في بركان و 1 في فكيك).

وأوضح ذات المصدر أن ستة مشاريع أخرى، مدعومة من الاتحاد الأوروبي، تتناول المواضيع الثلاثة وهي المساواة والشباب والبيئة بطريقة عرضانية؛ وتعمل هذه المشاريع على “تعبئة آليات الديمقراطية التشاركية من أجل تحفيز المواطنين على الانخراط في تنمية جهتهم”؛ وتقع هذه المشاريع في المدن التالية: المحمدية (مشروعان)، أزمور وسيدي بنور و وجدة وأكادير (مشروع واحد بكل مدينة).

اضف تعليق